شرح ابيات لها مقلة لو انها نظرت بها الي راهب قد صام لله وابتهل ؟

شرح ابيات لها مقلة لو انها نظرت بها الي راهب قد صام لله وابتهل ، هو ما نسعى الى التكلم عنه اليوم بشكل مختلف وعميق من اجل الوصول إلى أكثر استفادة لزوار موقعنا الكرام.

شرح ابيات لها مقلة لو انها نظرت بها الي راهب قد صام لله وابتهل :

 

يردف الشاعر بالحديث عن حاله وكيفية اهتدائه لمعرفة هذا الطلل، ويصف حاله وكيف تحدَّرَت الدموع من عينه، وأخيرًا يصف فتاة قد شُغِف بها، فيصفها بأنّها عربية وأنّها ناعمة وبريئة كالطفلة، ويصف جمالها وكيف تصنَع بمن ينظر إليها سواء كان إنسانًا عاديًّا أم من الرهبان الذين ينقطعون عن الدنيا وملذاتها ويتفرّغون للعبادة.

 

ارجو ان نكون قد وضحنا كافة المعلومات والبيانات بخصوص شرح ابيات لها مقلة لو انها نظرت بها الي راهب قد صام لله وابتهل ، ولكن في حالة كان لديكم تعليق او اقتراح بخصوص المعلومات المذكورة بالأعلى يمكنكم اضافة تعليق وسوف نسعى جاهدين للرد عليكم.

يمكنك طرح سؤالك هنا في موقع المثقف وسوف يتم الإجابة عليه من خلال النموذج التالي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.